السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الاثنين، 2 نوفمبر، 2015

كيف مضت سنين العمر؟؟؟ هل لديك الإجابة؟؟؟

 سنين كثيرة مضت من العمر ومضت معها أحلاما وآمالا   القليل منها تحقق والكثير منها تحطم 
سنين كثيرة مضت فقدنا فيهم أحبة وخسرنا أموالا  وواجهنا صعوبات ومحن فوق طاقة البشر!!!!!!
أليس هذا ما نقوله جميعا عندما نذكر سنين العمر؟؟؟
 أليست هذه الإجابة السريعة التى خرجنا بها بعد عمرنا الطويل؟؟
(هى الحسرة على الدنيا)
واذا كنت كسبت كل شئ فى الدنيا ولم تخسر شيئا فهل كنت ستأخذه معك للآخرة ؟؟
فماقيمة ما تتحسر عليه من الدنيا اذا كان عمرك الغالى كله سينتهى من الأساس ؟؟ 
ما قيمة كل ما خسرته مقابل العمر الذى ستخسره بدون مقابل يستحق لقاء الله؟؟

كم مرة تحسرت على عمر قارب الانتهاء وليس لديك من الاعمال الصالحة ما يليق بلقاء الله؟؟
وكم مرة تحسرت على أمور فعلتها تغضب الله لترضى نفسك وتسعدها؟؟ لاتذكر
كم مرة تحسرت أنك لم تراعى مسكينا مد يده اليك؟؟لا تذكر
كم مرة تحسرت على علمك لأمور بخلت بها عندما تنصح الناس وتعلمهم؟؟ لا تذكر
لا تذكر لأن كلها أشياء ثانوية فى حياتك !!!
نحن فقط لا نذكر الا ما يمتعنا وما يشقينا فى الدنيا ونسينا ما يشقينا فى الآخرة
لا تستعجل هم وحزن الدنيا فما يستحق الحزن نحن لم نراه بعد 
قال تعالى
"وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ (55) أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَتَا عَلَىٰ مَا فَرَّطتُ فِي جَنبِ اللَّهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ"سورة الزمر 
الأولى بنا الاستعداد للآخرة فالخسارة فيها هو مايستحق الحسرة 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة