السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الجمعة، 23 أكتوبر 2015

أبو برزة الأسلمي الصحابى الجليل

هو أبو برزة الأسلمي نضلة بن عبيد صاحب النبي صلى الله عليه وسلم   وقيل : نضلة بن عمرو   ... وقد  روى عدة أحاديث
مناقبه
*قال أبو نعيم : هو الذي قتل عبد العزى بن خطل تحت أستار الكعبة بإذن النبي صلى الله عليه وسلم . 
 *قال ابن سعد : أسلم قديما ، وشهد فتح مكة  وشهد خيبر  وحضر حرب الحرورية  وصفين مع علي 
 *نزل البصرة ، وأقام مدة فى زمن معاوية 
*عن الأزرق بن قيس قال : كنا على شاطئ نهر بالأهواز ، فجاء أبو برزة يقود فرسا ، فدخل في صلاة العصر
. فقال رجل : انظروا إلى هذا الشيخ ، وكان انفلت فرسه ، فاتبعها في القبلة حتى أدركها ، فأخذ بالمقود ، ثم صلى .
 فسمع أبو برزة قول الرجل ، فجاء فقال : ما عنفني أحد منذ فارقت رسول الله غير هذا ، إني شيخ كبير ، ومنزلي متراخ ، ولو أقبلت على صلاتي ، وتركت فرسي ، ثم ذهبت أطلبها ، لم آت أهلي إلا في جنح الليل . لقد صحبت رسول الله  صلى الله عليه وسلم  فرأيت من يسره . فأقبلنا نعتذر مما قال الرجل .
*عن ثابت البناني ، أن أبا برزة كان يلبس الصوف ، فقيل له : إن أخاك عائذ بن عمرو يلبس الخز ،
 قال أبو برزة : ويحك ! ومن مثل عائذ !؟ فانصرف الرجل ، فأخبر عائذا ،
فقال : ومن مثل أبي برزة !؟ قلت : هكذا كان العلماء يوقرون أقرانهم 
كانت لأبي برزة جفنة من ثريد غدوة وجفنة عشية ، للأرامل واليتامى والمساكين وكان يقوم إلى صلاة الليل ، فيتوضأ ، ويوقظ أهله  رضي الله عنه  وكان يقرأ بالستين إلى المائة .
وفاته
اختلف العلماء فى مكان الوفاة وزمانه وحصروا  الخلاف مابين وفاته بالبصرة أو خراسان وقال ابن سعد : مات بمرو 
وزمن وفاته قيل  مات قبل معاوية في سنة ستين  بالبصرة وقال الحاكم : توفي سنة أربع وستين

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة