السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الجمعة، 24 أبريل، 2015

"ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ"

عن أبي هريرة  رضي الله عنه  قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إن أول ما يسأل العبد يوم القيامة من النعيم أن يقال له : ألم نصح جسمك ونروك من الماء البارد ؟ "   رواه الترمذي 

 خرج عليه الصلاة والسلام ذات ليلة إلى المسجد ، فلم يلبث أن جاء أبو بكر
 فقال  صلى الله عليه وسلم: ما أخرجك يا أبا بكر ؟
 قال : الجوع 
قال : والله ما أخرجني إلا الذي أخرجك  ثم دخل عمر فقال مثل ذلك
 فقال  صلى الله عليه وسلم: قوموا بنا إلى منزل أبي الهيثم 
فدق رسول الله صلى الله عليه وسلم  الباب وسلم ثلاث مرات فلم يجب أحد فانصرف رسول الله  صلى الله عليه وسلم  فخرجت امرأته تصيح : كنا نسمع صوتك لكن أردنا أن تزيد من سلامك فقال لها خيرا ، ثم قالت : بأبي أنت وأمي إن أبا الهيثم خرج يستعذب لنا الماء ، ثم عمدت إلى صاع من شعير فطحنته وخبزته ورجع أبو الهيثم فذبح عناقا وأتاهم بالرطب فأكلوا وشربوا فقال عليه الصلاة والسلام : هذا من النعيم الذي تسألون عنه 

وعن مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ  رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قال النبي صلى الله عليه وسلم :
إن العبد ليسأل يوم القيامة حتى عن كحل عينيه ، وعن فتات الطينة بأصبعه ، وعن لمس ثوب أخيه  

وعَنْ مُعَاذِ بْنِ جَبَلٍ ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
" لَا تَزُولُ قَدَمَا عَبْدٍ يَوْمَ الْقِيَامَةِ حَتَّى يُسْأَلَ عَنْ أَرْبَعِ خِصَالٍ : عَنْ عُمُرِهِ ، فِيمَ أَفْنَاهُ ؟ وعَنْ شَبَابِهِ ، فِيمَ أَبْلَاهُ ؟ وَعَنْ مَالِهِ ، مِنْ أَيْنَ ؟ وَفِيمَ أَنْفَقَهُ ؟ وَعَنْ عِلْمِهِ ، مَاذَا عَمِلَ فِيهِ ؟ "



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة