السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الجمعة، 1 يوليو، 2016

حدث فى 26 رمضان


*عودة النبى صلى الله عليه وسلم من غزوة تبوك
فى 26 رمضان  لعام 9هـ عاد  النبى صلى الله عليه وسلم من غزوة تبوك، حيث بدأ التحرك بالجيش  نحو تبوك تقريبا فى منتصف شهر رجب سنة 9هـ،
وهى التى تخلف عن حضورها بعض الصحابة، والذين ظهر نفاقهم عندما تخلوا عن رسول الله  صلى الله عليه وسلم فيما عدا الثلاثة وهم كعب بن مالك وصاحبيه  والذين بشرتهم الآيات من سورة التوبة "وَعَلَى الثَّلَاثَةِ الَّذِينَ خُلِّفُوا حَتَّىٰ إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَن لَّا مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلَّا إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا ۚ إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ " 
وقد ورد ذكر هذه الغزوة فى القرآن الكريم  فى معظم آيات  سورة التوبة 
ورغم أنه لم  يُذكر اسم الغزوة في سورة التوبة ولا غيرها، ولكن هنالك آية فيها إشارة لها وهي قوله تعالى: "لَوْ كَانَ عَرَضاً قَرِيباً وَسَفَراً قَاصِداً لَاتَّبَعُوكَ وَلَكِنْ بَعُدَتْ عَلَيْهِمُ الشُّقَّةُ "التوبة .... حيث ان غزوة تبوك  أبعد غزوة غزاها رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وقد اتفق المفسرون على أنها نزلت في تبوك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة