السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الجمعة، 29 يناير، 2016

عند الذهاب الى النوم :انتبه انك تسلم الروح لله سواء رضيت ام لم ترضى


 اجعل الذهاب الى النوم  وسيلة خاصة بك  للتقرب الى الله وبعيدا عن مشاغل الدنيا 
فعند الذهاب الى النوم :
انتبه انك تسلم الروح لله سواء رضيت ام لم ترضى 
فالافضل ان نذكر الله قبل النوم فلا نعلم اى منقلب نجد انفسنا عليه بعد لحظات
وقد ارشدنا الرسول الكريم الى ذلك فى اكثر من حديث
فالافضل ان نذكر الله قبل النوم فلا نعلم اى منقلب نجد انفسنا عليه بعد لحظات
فعَنْ فَرْوَةَ بْنِ نَوْفَلٍ ، عَنْ أَبِيهِ : أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ لَهُ : " مَا جَاءَ بِكَ ؟ " 
قَالَ : جِئْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، تُعَلِّمُنِي شَيْئًا أَقُولُهُ عِنْدَ مَنَامِي ، 
قَالَ : " إِذَا أَخَذْتَ مَضْجَعَكَ فَاقْرَأْ:
"قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ(1) لَا أَعْبُدُ مَا تَعْبُدُونَ (2)
 وَلَا أَنتُمْ عَابِدُونَ مَا أَعْبُدُ (3)وَلَا أَنَا عَابِدٌ مَّا عَبَدتُّمْ(4)
وَلَا أَنتُمْ عَابِدُونَ مَا أَعْبُدُ(5)لَكُمْ دِينُكُمْ وَلِيَ دِينِ(6)
ثُمَّ نَمْ عَلَى خَاتِمَتِهَا فَإِنَّهَا بَرَاءَةٌ مِنَ الشِّرْكِ "
وعَنْ أَبِي إِسْحَاقَ ، عَنِ الْبَرَاءِ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
 " يَا فُلانُ ، إِذَا أَوَيْتَ إِلَى فِرَاشِكَ , فَقُلِ : اللَّهُمَّ أَسْلَمْتُ نَفْسِي إِلَيْكَ ، وَوَجَّهْتُ وَجْهِيَ إِلَيْكَ ، وَوَلَّيْتُ ظَهْرِي إِلَيْكَ ، لا مَلْجَأَ وَلا مَنْجَا مِنْكَ إِلا إِلَيْكَ، آمَنْتُ بِكِتَابِكَ الَّذِي أَنْزَلْتَ ، وَبِرَسُولِكَ الَّذِي أَرْسَلْتَ ، فَإِنَّكَ إِنْ مِتَّ فِي لَيْلَتِكَ مِتَّ عَلَى الْفِطْرَةِ ، وَإِنْ أَصْبَحْتَ أَصْبَحْتَ خَيْرًا "
وعَنْ حَفْصَةَ ، أَنّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا أَخَذَ مَضْجَعَهُ ، قَالَ :" رَبِّ قِنِي عَذَابَكَ يَوْمَ تَبْعَثُ عِبَادَكَ "

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة