السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الخميس، 29 أكتوبر، 2015

عمرو بن عبسة الصحابى الجليل رضى الله عنه

هو عمرو بن عبسة ابن خالد بن حذيفة ، الإمام الأمير أبو نجيح السلمي البجلي ، أحد السابقين 
مناقبه
* اسلم مبكرا وممن قبل له ربع الاسلام
فعن صدقة بن عبد الله ، عن نصر بن علقمة ، عن أخيه ، عن ابن عائذ ، عن جبير بن نفير ، قال : كان أبو ذر الغفاري ، وعمرو بن عبسة ، كلاهما يقول : لقد رأيتني ربع الإسلام مع رسول الله ، لم يسلم قبلي إلا النبي  صلى الله عليه وسلم وأبو بكر ، وبلال (كلاهما) حتى لا يدري متى أسلم الآخر
 عن شداد أبو عمار ، ويحيى بن أبي كثير ، عن أبي أمامة قال : قال عمرو بن عبسة : قدمت مكة ، فإذا رسول الله  صلى الله عليه وسلم حراء عليه قومه ، فتلطفت حتى دخلت عليه ، فقلت : ما أنت ؟
قال : نبي ،
 قلت : وما نبي ؟
قال : أرسلني الله .
قلت : بما أرسلك ؟
قال : بصلة الأرحام ، وكسر الأوثان ، وأن يوحد الله .
قلت : من معك على هذا ؟
قال : حر وعبد 
فقلت : إني متبعك
فذهبت إلى أهلي ، وجعلت أتخبر الأخبار ، حتى قدم على أهل يثرب ; فقدمت المدينة ، فأتيته   ثم أتيته قبل الفتح  . . . وذكر الحديث
*وكان من أمراء الجيش يوم وقعة اليرموك
وفاته
لم يؤرخوا موته ولكن المرجح وفاته فى خلافة عثمان رضى الله عنهما وقيل توفى عام 60 هجريا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة