السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الثلاثاء، 19 مايو، 2015

" يَدْنُو الْمُؤْمِنُ مِنْ رَبِّهِ "

عَنْ صَفْوَانَ بْنِ مُحْرِزٍ ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، قَالَ : بَيْنَمَا أَنَا أَمْشِي مَعَهُ إِذْ جَاءَهُ رَجُلٌ ، فَقَالَ : يَابْنَ عُمَرَ ! كَيْفَ سَمِعْتَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَذْكُرُ فِي النَّجْوَى ؟ 
قَالَ : سَمِعْتُهُ يَقُولُ : " يَدْنُو الْمُؤْمِنُ مِنْ رَبِّهِ حَتَّى يَضَعَ عَلَيْهِ كَنَفَهُ يَذْكُرُ صَحِيفَتَهُ ، فَقَالَ : 
فَيُقَرِّرَهُ بِذُنُوبِهِ : هَلْ تَعْرِفُ ؟ هَلْ تَعْرِفُ ؟
فَيَقُولُ : رَبِّ ! أَعْرِفُ ، حَتَّى يَبْلُغَ بِهِ مَا شَاءَ اللَّهُ أَنْ يَبْلُغَ ،
 ثُمَّ يَقُولُ : إِنِّي سَتَرْتُهَا عَلَيْكَ فِي الدُّنْيَا ، وَإِنِّي أَغْفِرُهَا لَكَ الْيَوْمَ ، فَيُعْطَى كِتَابَ حَسَنَاتِهِ ،
 قَالَ : فَأَمَّا الْكَافِرُ فَيُنَادَى عَلَى رُءُوسِ الأَشْهَادِ 
قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ : 
"وَيَقُولُ الأَشْهَادُ هَؤُلاءِ الَّذِينَ كَذَبُوا عَلَى رَبِّهِمْ أَلا لَعْنَةُ اللَّهِ عَلَى الظَّالِمِينَ" سورةهود


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة