السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الاثنين، 2 نوفمبر، 2015

من أبواب التجارة مع الله بناء المساجد مع ابتغاء وجه الله "فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ "


عجزنا عن اخلاص النية لله سواء مقتدر أو غير مقتدر
فهل من مقتدر ومحب لبيوت الله ؟؟ لا تحسب المكسب الدنيوي واقبل على الله فالتجارة معه رابحة
والغير مقتدر : كم مرة دعوت الله بنية خالصة  ان يرزقك من اجل بناء مسجد؟ حبك للمساجد ولو بنيتك بدون مقدرة تؤجر عليها باذن الله فهل النية ايضا عجزنا عنها
وعن عمرو أن بكيرا حدثه أن عاصم بن عمر بن قتادة حدثه أنه سمع عبيد الله الخولاني أنه سمع عثمان بن عفان يقول عند قول الناس فيه حين بنى مسجد الرسول صلى الله عليه وسلم:" إنكم أكثرتم وإني سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول " من بنى مسجدا"
 قال بكير حسبت أنه قال "يبتغي به وجه الله بنى الله له مثله في الجنة" رواه البخارى ومسلم والترمذى والنسائى وغيرهم



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة