السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الأحد، 12 يونيو، 2016

لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (جزء2)

يقول الله تعالى:

﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ﴾

تابع قول العلماء  الإعجاز التشريعي في قوله تعالى‏ في ختام هذه الآية الكريمة: "لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ "
نتائج الصوم
إن أوجه الفضل التى يفتح علينا بها الله فى رمضان من أداء صيامه وعباداته  تجعلك تجد من بركات الله  نتائج كثيرة على حياتك:
 1يتدرب المسلم على الصبر‏,‏ وعلى مكارم الأخلاق‏ وعلى قوة الإرادة حتى يتمكن من التحكم في شهواته و رغباته‏ فيعلو فوق إغراءات الدنيا‏  وينجي نفسه من الوقوع في المحرمات‏ ‏ وهى كلها من وسائل تحقيق تقوى الله تعالي‏.‏ 
وقد أسماه الرسول صلى الله عليه وسلم بشهر الصبر لما فيه من تدريب حقيقي على  الصبر والتحكم والسيطرة على رغبات النفس
 فعَنْ كَهْمَسٍ الْهِلالِيِّ ، قَالَ : أَسْلَمْتُ ، فَأَتَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَخْبَرْتُهُ بِإِسْلامِي ، ثُمَّ غِبْتُ عَنْهُ حَوْلا ، ثُمَّ رَجَعْتُ إِلَيْهِ وَقَدْ ضَمَرَ بَطْنِي وَنَحَلَ جِسْمِي ، فَخَفَّضَ فِيَّ الطَّرْفَ ثُمَّ رَفَعَهُ . قَالَ : قُلْتُ : وَمَا تَعْرِفُنِي ؟ 
قَالَ : " وَمَنْ أَنْتَ " ؟
قُلْتُ : أَنَا كَهْمَسٌ الْهِلالِيُّ الَّذِي أَتَيْتُكَ عَامَ أَوَّلَ . 
قَالَ : " مَا بَلَغَ بِكَ مَا أَرَى " ؟ 
قُلْتُ : مَا أَفْطَرْتُ بَعْدَكَ نَهَارًا ، وَلا نِمْتُ لَيْلا . 
قَالَ : " وَمَنْ أَمَرَكَ أَنْ تُعَذِّبَ نَفْسَكَ ؟ صُمْ شَهْرَ الصَّبْرِ ، وَمِنْ كُلِّ شَهْرٍ يَوْمًا " .
 قُلْتُ : زِدْنِي . 
قَالَ : " صُمْ شَهْرَ الصَّبْرِ ، وَمِنْ كُلِّ شَهْرٍ يَوْمَيْنِ "
قَالَ : قُلْتُ : زِدْنِي فَإِنِّي أَجِدُ قُوَّةً .
 قَالَ : " صُمْ شَهْرَ الصَّبْرِ ، وَمِنْ كُلِّ شَهْرٍ ثَلاثَةَ أَيَّامٍ " .... رواه الطبري فى تهذيب الآثار وروى مثله ابن الجوزى فى تلبيس ابليس وصححه  الألباني فى السلسلة الصحيحة
2التدريب علي شكر النعم‏,‏ وعلي الجود والكرم‏,‏ وعلي الإحساس بحاجة الفقير والمسكين وابن السبيل مما يحقق التراحم بين المسلمين‏,‏ ويعين علي محاربة كل من الحقد والحسد و الشح والبخل في النفس الإنسانية 
ومن أعظم صور شكر النعم والجود‏  من النفس البشرية هى الجود بالنفس في سبيل الله‏,‏ وهو من أجمل صور تقوى الله‏
 فشهر رمضان هو شهر الجهاد في سبيل الله‏,‏ وشهر الانتصارات الإسلامية منذ بغزوة بدر الكبرى إلى فتح مكة‏,‏ ثم فتح كل من رودس‏,‏ وبلاد الأندلس‏,‏ وهزيمة الصليبيين في موقعة حطين‏,‏ ثم هزيمة التتار في موقعة عين جالوت، حتى اجتياح خط بارليف
3 يعرف العبد نفسه وضعفه وفقره لربه ، ويذكره بعظيم نعم الله عليه ، ويذكره أيضاً بحاجة إخوانه الفقراء فيوجب له ذلك مواساة إخوانه الفقراء والإحسان إليهم.‏ 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة