السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الثلاثاء، 9 يونيو، 2015

الصحابي الجليل عياض بن غنم رضي الله عنه

هو عياض بن غنم بن زهير بن أبي شداد بن ربيعة  أبو سعد الفهري القرشى
اسلم قبل الحديبية
كان صالحاً فاضلاً سمحاً كريما  يطعم الناس زاده، فإذا نفذ نحر لهم جمله‏
عياض بن غنم محاربا وقائدا وأميرا
 أرسله الخليفة أبو بكر الصديق  فى غزو العراق تحت قيادة خالد بن الوليد وكذلك حارب  في الشام ضد الروم
كان أحد الأمراء الخمسة يوم اليرموك
عياض فاتح بلاد الجزيرة
هى الجزيرة الفراتية  وهى إقليم يمتد عبر شمال شرق سوريا وشمال غرب العراق وجنوب شرق تركيا
يأتي سبب فتح الجزيرة على ان اهلها  طلبوا من ملك الروم إرسال الجنود إلى الشام لحصار المسلمين ووعدوه بالمساعدة بآلاف الجنود
ولما علم عمر بن الخطاب بموقف اهالي الجزيرة وتقديمهم المساعدة للروم، وعلم أن الروم قد حاصر حمص بمساعدة اهل الجزيرة
فكتب إلى سعد بن ابي وقاص في الكوفة ليندب الناس مع القعقاع بن عمرو  ويرسلهم فوراً إلى أهل الجزيرة ، لأنهم الذين استثاروا الروم على أهل حمص.
وأمر عمر سعداً ان يسرح عبد الله بن عبد الله بن عتبان إلى نصيبين ثم ليقصد حران والرُّها وان يسرح الوليد بن عقبة على عرب الجزيرة من ربيعة وتنوخ، وان يسرح عياض بن غنم، فان كان قتال فأمرهم إلى عياض.
وعملاً بأوامر الخليفة وتعليماته جهز جيش الكوفة ثلاث حملات لفتح الجزيرة، قاد الحملة الأولى سهل بن عدى ووجهت لفتح الرقة، حيث تعيش قبائل مضر، وقاد الحملة الثانية عبد الله بن عتبان ووجهت لفتح نصيبين (عاصمة ربيعة)، وقاد الحملة الثالثة عقبة بن الوليد ووجهت لإخضاع الاجزاء الأخرى. وعين عياض بن غنم قائداً عاماً لهذه القوة لخبرته في شؤون هذه البلاد، فقد سبق له ان جاسها
وبخبرته استطاع ان يجبر الجزيرة من سحب جنودها من حصار المسلمين فى حمص وبالفعل انسحب اهل الجزيرة من محاصرة حمص وكانوا حوالي 30 الف مقاتل ليعودوا إلى أراضيهم
 وتمكن بعدها المسلمون من فك حصار الروم  وهزيمته،
أبو عبيدة بن الجراح يستخلف عياض بن غنم قبل وفاته
كما قاد عياض جيش المسلمين في معركة حلب ضد حاميتها الرومية
 واستخلفه أبو عبيدة بن الجراح ، لما احتضر ، على الشام استخلفه وعلى كافة فتوح الجزيرة، فأقره عمر وقال‏:‏ ما أنا بمبدل أميراً أمره أبو عبيدة‏
ولما مات عياض بن غنم استخلف الخليفة عمر بن الخطاب على الشام سعيد بن عامر بن حذيم
وفاته
عاش ستين سنة ، ومات في سنة عشرين هجريا 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة