السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

السبت، 6 يونيو، 2015

استقبال رمضان (العمل الصالح4)



اعتاد أفراد الأسرة علي القاء المسئولية التامة علي عاتق الأم وكأن صيامها يختلف عن صيامهم 
هم يرون تعبهم (رغم جلوسهم أمام التليفزيون أم نائمين أغلب الصيام) ولا يرون تعبها ولا يشعرون باجهادها في الصيام مع شغل البيت والمطبخ وان كانت سيدة عاملة فالأمر أصعب
تجاهد بمفردها ولا تجد من يرفع عنها الا من رحم ربي
لنحاول مشاركتها كما كان يشارك النبي أهل بيته علي الأقل فى هذا الشهر الفضيل ونحن نبحث عن الأعمال الصالحة فلن تجدوا أجمل من أن تقتدوا برسول اللهصلى الله عليه وسلم في بيته
فعن الحكم عن إبراهيم عن  الأسود قال :سألت عائشة ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يصنع في أهله 
قالت:كان في مهنة أهله فإذا حضرت الصلاة قام إلى الصلاة"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة