السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الأربعاء، 1 مارس، 2017

إِن كان ينطقُ ناطقاً من فضةٍ فالصمت درٌ زانَه الياقوتُ .. على بن أبي طالب

ليس كل الكلام مفيدا ولربما يكون تافها  نصدره فى غير موضعه و ليس له قيمة وليس له هدف ونملأ به فراغ الحوارات لنقنع أنفسنا بأننا ذو شخصية قيادية ونستطيع لفت الانتباه وهذا من الخطأ الشائع والسكوت عن هذا الكلام نعمة نحرم نفسنا منها
ولكن الخطأ الأكبر هناك بعض الكلام  ليس له هدف ولكنه للأسف قد يؤذى الآخرين بدون شعور والسكوت عن الكلام هنا واجب لأننا لا نميز بين حرية الرأي وايذاء الناس
أما الكارثة الأعلى أن نصدر الكلام وقد قصدنا به ايذاء الناس وهذا هو المطلوب سكوته والذى نطلق عليه السكوت من ذهب

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة