السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الاثنين، 2 مايو، 2016

يا مسكين أنت مسئ وترى أنك محسن ..الفضيل بن عياض

المسكين الحقيقى ليس الفقير فقير المال وإنما هو فقير الفكر غنى الجهل والجدال لا يرى إلا أنه أهلا للثناء ويستحق الشكر دائما فهو يظن بنفسه آتيا كل الصفات الحميدة 
وهذا الإمام الفضيل يصف هذا المسكين الذى امتلأ  به عالمنا اليوم 
ويزيد الإمام الذهبى فيقول فى اعلام النبلاء:
  إي والله صدق، 
وأنت ظالم وترى أنَّك مظلوم،
 وآكل للحرام وترى أنَّك متورع،
 وفاسق وتعتقد أنَّك عدل، 
وطالب العلم للدنيا وترى أنَّك تطلبه لله 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة