السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الجمعة، 25 نوفمبر، 2016

قد مات قـوم ومـا ماتـت مكارمهـم .. الامام الشافعى

كيف تعيش  فى قلوب الناس
الكثير منا يعيش بدون هدف ومنذ ان يولد  لا يفكر الا فى نفسه فقط الى ان يموت
 وهو لا يعلم ان موته الحقيقى بالنسبة للناس قد بدأ منذ ان عاش لنفسه فقط
الم يحن الوقت لنسأل أنفسنا عن مدى اهميتنا وسط الناس ؟ وماالفائدة التى منحناها لهم؟

هل تستطيع تحمل ان تكون ميتا فى قلوب الناس؟
هل لديك اجابة ترد بها على نفسك دون ان تجاملها؟
ان كانت لديك رؤية او وسيلة تفيد بها الناس فلا تبخل عليهم بها,فما أجمل ان تحيي سيرتك بالخير والمنفعة فى قلوب الناس
فيتذكروك دائما بالدعاء ربما دعاء احد منهم اليك باخلاص ينجيك من الهلاك  

هناك تعليق واحد:

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة