السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

رسالة ترحيب

الأربعاء، 20 يوليو، 2016

سهل بن حنيف الصحابي الجليل رضي الله عنه

هو سهل بن حنيف  أبو ثابت ، الأنصاري الأوسي العوفي 
والد أبي أمامة بن سهل 
شهد بدرا والمشاهد كلها مع النبي صلي الله عليه وسلم.وكان من أمراء علي ، رضي الله عنه . 
مناقبه
*شهد بدرا ، وثبت يوم أحد وبايع على الموت ، وجعل ينضح بالنبل عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال رسول الله :" نبلوا سهلا فإنه سهل" 

*وعن ابن عباس ، قال : دخل علي بسيفه على فاطمة وهي تغسل الدم عن وجه رسول الله  صلى الله عليه وسلم فقال:خذيه،فلقد أحسنت به القتال.فقال النبي صلى الله عليه وسلم:
" إن كنت أحسنت فلقد أحسن سهل بن حنيف "
*قال الزهري لم يعط رسول الله صلى الله عليه وسلم من أموال بني النضير أحدا من الأنصار إلا سهل بن حنيف ، وأبا دجانة كانا فقيرين 

*عن سهل بن حنيف : اغتسلت في سيل ، فخرجت محموما ، فقال النبي ،
صلى الله عليه وسلم :" مروا أبا ثابت فليتصدق"

* هو صاحب واقعة الحسد وعلاجه من النبيصلى الله عليه وسلم فى كتب الأحاديث :
فعن أبي أمامة بن سهل ، قال : كان عامر بن ربيعة  قد رأي سهل بن حنيف ،
 فقال : والله ما رأيت كاليوم ولا جلد مخبأة!  
 فلبط بسهل ،فأتي رسول الله  صلى الله عليه وسلم فقيل : يا رسول الله ، هل لك في سهل ؟ والله ما يرفع رأسه !
قال : هل تتهمون به أحدا ؟
قالوا : نتهم عامر بن ربيعة . فدعاه ، فتغيظ عليه ، وقال : علام يقتل أحدكم أخاه ! ألا بركت! اغتسل له . 
فغسل وجهه ، ويديه ، ومرفقيه ، وركبتيه ، وأطراف رجليه ، وداخلة إزاره ، في قدح ، ثم صب عليه . فراح سهل مع الناس ما به بأس 

وفاته
مات بالكوفة ، في سنة ثمان وثلاثين وصلى عليه علي بن أبي طالب رضي الله عنه
وعن عبد الله بن معقل ، قال : كبر علي  رضي الله عنه في سلطانه كله أربعا أربعا على الجنازة ، إلا على سهل بن حنيف ، فإنه كبر عليه خمسا ، ثم التفت إليهم ، فقال : إنه بدري ولأهل بدر فضل على غيرهم ; فأردت أن أعلمكم فضله

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

شكرا للاهتمام والمتابعة

اذهب لأعلى الصفحة